خالد صلاح

مجلس الدولة ينتهى من مراجعة أحد عقدى مشروع الضبعة ويناقش الآخر الإثنين

الأربعاء، 13 سبتمبر 2017 03:49 م
مجلس الدولة ينتهى من مراجعة أحد عقدى مشروع الضبعة ويناقش الآخر الإثنين مجلس الدولة-ارشيفية

كتب محمد أسعد

اجتمعت، اليوم الأربعاء، اللجنة الثالثة بقسم الفتوى بمجلس الدولة، برئاسة المستشار أحمد أبو النجا، عضو المجلس الخاص، لمراجعة عقدى مشروع محطة الضبعة النووى.

 

وانتهت اللجنة، من مراجعة أحد العقود، ومن المقرر أن ترسل مذكرة تتضمن ملاحظاتها القانونية على العقد، للحكومة، غدا الخميس، وقررت عقد جلسة أخرى يوم الإثنين المقبل 18 سبتمبر، لمناقشة العقد الثاني للمشروع.

 

وتعقد اللجنة اجتماعاتها بشكل طارئ وعاجل بناء على قرار من رئيس مجلس الدولة المستشار أحمد أبو العزم، نظراً لما لهما من أهمية خاصة تتطلب الانتهاء منهما على وجه السرعة، بعد دراستهما بمنتهى الدقة والشفافية، وفحص كافة بنودهما بما يحفظ جميع الحقوق ويحقق كافة الالتزامات فى ضوء القوانين والتشريعات المعمول بها فى هذا الشأن.

 

كان مجلس الدولة، تلقى، العقدين المبرمين بين الحكومة المصرية والشركة الروسية المنفذة لمشروع محطة الضبعة النووية، لمراجعتهما.

 

كان الرئيس عبدالفتاح السيسى، استقبل الدكتور أليكسى ليخاتشوف، الرئيس الجديد للمؤسسة الروسية الوطنية للطاقة النووية "روس أتوم"، بحضور الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إضافة إلى عدد من مسؤولى الوزارة والمؤسسة الروسية.

 

وقال السفير علاء يوسف، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس السيسى رحب بالمسؤول الروسى، مؤكدًا تطلع مصر للتعاون مع مؤسسة "روس أتوم" فى إنشاء المحطة النووية لتوليد الكهرباء بالضبعة، وأن يمثل هذا المشروع رمزا جديدا للصداقة والتعاون بين مصر وروسيا، أخذًا فى الاعتبار ما تتمتع به المؤسسة الروسية من خبرة كبيرة وسُمعة عالمية فى هذا المجال، وشدد الرئيس على حرص مصر  البدء فى تنفيذ المشروع والانتهاء من العقود الخاصة به قريبا.

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة