خالد صلاح

إشادة واسعة على مواقع التواصل بفيديو لمحمد بن زايد يرافق رجلا مسنا لسيارته

الأحد، 03 سبتمبر 2017 12:40 م
إشادة واسعة على مواقع التواصل بفيديو لمحمد بن زايد يرافق رجلا مسنا لسيارته الشيخ محمد بن زايد يرافق رجلا مسنا لسيارته

كتب أحمد جمعة

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعى، اليوم الأحد، مقطع فيديو للشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولى عهد أبوظبى نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، وهو يرافق رجلاً مسناً أتى لتهنئته بمناسبة العيد إلى سيارته، حيث ساعده فى الصعود إلى السيارة وحيّاه بلفتة تظهر تواضع الشيخ محمد بن زايد.

 

فيما حقق هاشتاج #شيخنا_محمد_بن_زايد_كل_عام_وأنت_بخير رقماً قياسيًا فى التداول والانتشار على مواقع التواصل الاجتماعى بأنواعها.

وبحسب وسائل إعلام إماراتية، أشاد رواد مواقع التواصل بما أظهره الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولى عهد أبوظبى نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، من تواضع كبير وحب جم ولين فى التعامل قل نظيره، وذلك بمقطع بالفيديو: وهو يرافق معرف إحدى القبائل حتى مركبته، بعد أن قدم التهنئة له بحلول عيد الأضحى المبارك، متخلياً عن كل بروتوكول رسمى، ليؤكد فى هذه اللفتة الإنسانية البليغة ما قامت عليه دولة الإمارات العربية المتحدة منذ عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

ومن جانبه، قال الدكتور على بن راشد النعيمى فى تغريدة له: "هنا درس عملى من دروس أخلاق قادة الإمارات، يعلمنا إياها #محمد_بن_زايد_قائد_ملهم، قائد كسب القلوب قبل العقول"، بينما قال جمال الجابرى: "شيخ الإنسانية والتواضع ربى يحفظك ويسدد خطاك"، فيما غرد الدكتور صالح عبد الكريم: "قال صلى الله عليه وسلم: "إن أبر البر صلة الولد أهل ود أبيه" مقطع جميل من بر الشيخ محمد بن زايد لرفيق والده مبارك قران المنصورى".





التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد السعدي

التواضع والخلق الإنساني

ليس غريبا على رجال تربوا في مدرسة المغفور له الشيخ زايد أن يتعاملوا بهذا النهج الأخلاقي المتميز الذي يضهر تواضعهم في تجسيد أرقى سلوك يجسده الحاكم مع رعيته....بالعافية عليكم هذا الرقي والسمو الاخلاقي، رعاكم الله لما فيه خير البلاد.

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة