خالد صلاح

المعارضة السورية تحمل الحكومة مسؤولية مقتل أحد أعضائها بدمشق

الأحد، 14 يناير 2018 02:01 ص
المعارضة السورية تحمل الحكومة مسؤولية مقتل أحد أعضائها بدمشق المعارضة السورية - أرشيفية
أ ف ب
إضافة تعليق

 حملت هيئة التفاوض لقوى الثورة والمعارضة السورية السبت، الحكومة السورية مسؤولية مقتل أحد أعضائها فى حادث وقع فى العاصمة دمشق لم تتضح ملابساته.

وأعلنت هيئة التفاوض فى بيان "ننعى للشعب السورى ولكل أحرار العالم استشهاد المناضل الكبير منير درويش (أبى مازن) عضو هيئة المفاوضات، إثر تعرضه لعملية دهس أمام منزله فى مدينة دمشق مساء الجمعة ثم تلتها عملية تصفية متعمدة مساء أمس".

من جهته، عبّر موفد الأمم المتحدة ستافان دى ميستورا فى بيان عن "صدمته وحزنه" لوفاة درويش، داعيا إلى "تحديد هوية الأشخاص المتورطين وتقديمهم إلى العدالة".

 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة