خالد صلاح

عمرو جاد

روح القانون عند بائعة الخضار

الخميس، 08 نوفمبر 2018 11:26 ص

إضافة تعليق

رئيس المدينة الذى طارد بائعة الخضار فى الشارع كان ينفذ القانون لأنها اعترفت على نفسها بالبيع فى مكان مخالف، ومحافِظة دمياط التى استقبلت نفس السيدة ووعدتها بمساعدتها واستعادة كرامتها، كانت أيضًا تنفذ القانون، ورغم أن القانون واحد وكلاهما مسؤول فى حكومة واحدة إلا أن المسافة بين التطبيقين بعيدة ومليئة بعدم الفهم والأوجاع التى كشفتها ظروف السيدة ومأساتها الإنسانية الحاضرة فى عجز زوجها وفقر حالهما، فكان أولى برئيس المدينة أن يطبق روح القانون فضلًا عن عدم إهانة السيدة أمام الناس بهذا الشكل الفج، وإن كانت مسؤوليته تفرض عليه أن يعرف أولًا الظروف التى دفعت بالسيدة لتلك الحال، ويعترف بمسؤوليته عن جزء منها بحكم منصبه، عمومًا قد يكون استقبال المحافظة لها درس لرئيس المدينة قبل أن يكون تعويضًا للسيدة.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة